دونالد ترامب يجتمع مع رواد التكنولوجيا


اجتمع الرئيس المنتخب دونالد ترامب اليوم بنخبة من ابرز رؤساء شركات قطاع التكنولوجيا في برج ترامب, مع المستثمر بيتر ثيل ونائب الرئيس المنتخب مايك بنس بجانبه. افتتح ترامب الاجتماع مع الرؤساء المنفذين لشركات جوجل, مايكروسوفت, آبل, آمازون وآخرون بشكر ثيل علي دعمه.
 "اريد ان اضيف انني هنا لأساعدكم يا جماعة علي ان تعلموا جيداً. وانت تقومون بأفضل وظيفة الآن وانا فخور جداً بالانطلاقة. كلهم يتحدثون عن الانطلاقة. لذا الآن كل الناس في هذه الغرفة يجب ان يحبني, ولو قليلاً." قال ترامب, ربما كأشارة الي واقعة انه حصل علي دعم قليل من وادي السيليكون اثناء حملته الانتخابية.
"سوف نحاول الحفاظ علي استمرار الانطلاقة. ربما الاهم من ذلك, نريدكم ان تستمروا في الابداع الرائع. لا يوجد احد مثلكم في العالم. لا احد في العالم مثل الناس الذين في هذه الغرفة وأي شيء يمكننا القيام به لاستمرار ذلك, نحن هنا من اجلكم. سوف تتصلون بفريقي, او تتصلون بي, لا يوجد فارق. لا يوجد لدينا حلقة قيادة رسمية هنا," قال ترامب.
ترامب ذكر اتفاقية التجارة الحرة كاحد المواضيع التي اراد مناقشتها مع المجموعة, لكن المواضيع الاخري في الاجندة شملت الامن السيبراني وخلق فرص عمل جديدة.
"سوف نقوم بابرام اتفاقيات للتجارة الحرة ونجعل الامر اكثر يسرا لكم للتجارة عبر الحدود لأن بسبب الكثير من العوائق, والكثير من المشاكل ولو لديكم اي افكار حول هذا, ذلك سوف يكون جيد لأن هناك الكثير من العوائق الحدودية والكثير من المشاكل الحدودية, انتم علي الارجح لديكم مشاكل اقل من بعض الشركات, بعض الشركات, انتم لديكم بعض المشاكل," قال ترامب.
الحاضرون شملوا اريك شميدت ولاري بايج من جوجل, تيم كوك من آبل, ساتيا نادلا وبراد سميث من مايكروسوفت, جيف بيزوس من آمازون (الذي عبر عن حماسته ان ادارة ترامب قد تكون "ادراة الابداعات"), سافرة كاتز من اوراكل, تشك روبينز من سيسكو و شيريل ساندبرج من فيسبوك. كما حضر شريك اعمال ثيل, الكس كارب الرئيس التنفيذي لشركة بالانتير.
"الاجتماع اليوم كان منتج وغزير المعلومات, والرئيس المنتخب ترامب وفريقه كانوا متفاعلين للغاية," قال المتحدث باسم سيسكو. "المجموعة ناقشت امور حساسة تتعلق بخلق فرص عمل والابداع في الولايات المتحدة. سيسكو تطلع للاستمرار في العمل بالقرب من الادارة القادمة وزملائنا الصناعيون حول تقدم بعض القضايا المهمة."
ابناء ترامب دونالد الابن وايفانكا حضروا ايضاً, بالاضافة الي زوج ايفانكا ومستشار ترامب جارد كوشنر. التواجد المستمر لاولاد ترامب في الاجتماعات الانتقالية مثير للجدل, حيث قال الرئيس المنتخب انه سوف يسمح لابنائه بادارة اعماله في سبيل تقليل صراع المصالح بداخل البيت الابيض. مكتب الاخلاق الحكومية قال اليوم ان تركه لابنائه لادارة مصالحه التجارية لن يكون كافياً للقضاء علي الصراعات.
ثيل كان جزء لا يتجزأ من تشكيل اتجاه ترامب نحو التكنولوجيا, مساعداً في جمع قائمة من المرشحين للمناصب التقنية في الادارة القادمة و افتراضاً جلب دافيد ساكس وشركاء قدامي آخرون الي الفريق الانتقالي. اثناء حديثه في الملتقي الجمهوري القومي, تحدث ثيل عن نشر ازدهار وادي السيليكون في مناطق اخري حول البلاد وذكر السفر عبر الفضاء كواحد من اعظم الانجازات التكنولوجيا التي قامت بها امريكا.
"بدلا من الذهاب الي المريخ, غزونا الشرق الاسوط," قال ثيل.
علي اية حال, احد اكبر مؤيدين السفر الي المريخ, ايلون ماسك, كان ايضا واحد من اكثر نقاد ترامب صراحة. ماسك تبرع الي حملة هيلاري كيلنتون الرئاسية وعارض ترامب بشكل متواصل, قائلا ان نجم تلفزيون الواقع السابق "لا يبدو ان لديه نوع الشخصية التي تنعكس جيداً علي الولايات المتحدة."
لكن منذ الانتخاب, ماسك ظهر انه بدأ الحنين الي ترامب. لقد كان اضافة لاحقة الي قائمة المدعوين في لقاء اليوم. الفريق الانتقالي اعلن كذلك هذا الصباح ان ماسك سوف ينضم الي المنتدي الاستراتيجي والقانوني لترامب, وهو مجموعة من قواد التجارة سوف تخدم كلجنة استشارية للرئيس المنتخب.
بالرغم ان ترامب يستخدم تويتر كثيراً للتواصل مباشرة مع انصاره و يقوم بعواصف تغريدية حول غضبه, إلا ان جاك دورسي الرئيس التنفيذي لشركة تويتر لم يتلقي دعوة لقمة اليوم. يقول مصدر من موقع بوليتيكو ان الخلاف كان علي ضوء ان تويتر منعت استخدام ايموجي معدل لهاش تاج #هيلاري_الشمطاء اثناء المناظرات الرئاسية.
الايموجي, التي تسميها تويتر هاش فلاج, كان ملاصق لعدة هاش تاجات مرتبطة بالمناظرات كما انها تطور دائماً للهاش تاجات المرتبطة بالرياضة. تويتر ايضا صنعت هاش فلاج معدل لرودريجو دوتيرتي, الذي انتخب رئيساً للفلبين الصيف الماضي وقضي وقته في الرئاسة قائداً لحملة دامية للقضاء علي تجار المخدرات ومدمنيها.
جاري كوبي مدير ترامب للدعاية الالكترونية كتب تدوينة علي مديم الشهر السابق قائلا فيها ان دورسي تدخل شخصياً لمنع الايموجي من الظهور مباشر اثناء المناظرة الرئاسية الثانية, وزعم مصدر بوليتيكو ان ذلك ادي الي استثناء تويتر من الاجتماع.
تويتر رفضت التعليق علي التقرير, ومصدر من داخل الفريق الانتقالي انكر الاتهام. "انهم لم يكونوا مدعوين لأنهم ليسوا كبار كفاية," قال المتحدث من الفريق الانتقالي لوكالة رويترز.
ترامب اقترح اثناء الاجتماع ان الشركات ذات حصة سوقية صغيرة لا تستحق دعوة. "سوف اقول, بيتر (ثيل) قال علي نحواً ما, "لا, هذه الشركة صغيرة جداً," وهذه شركات عملاقة." فسر ترامب.
تايلور هاتماكر شارك في تقرير هذه القصة.
المصدر: تك كرانش.

Comments

Popular posts from this blog

Will Social Media Make Us Immortal?

This Instagram Trick Will Double Your Engagement!

How to Write the Title for Your Blog Post Like a Pro Copywriter